FacultyOf Administrative and Financial Science FAFS
Loading

اللقاءات التنويرية مع الطلبة الجدد في كلية العلوم الإدارية

 كلية العلوم الإدارية والمالية

تعقد لقاءات تنويرية لطلبتها المستجدين
1.     عقدت كلية العلوم الإدارية والمالية سلسلة لقاءات تنويرية لطلبتها المستجدين في جميع التخصّصات المعتمدة فيها خلال الأسبوع الأول من الفصل الدراسي الأول 2012/2013. فقد عقدت لقاءات مع طلبة كل قسم على حدة بحضور مساعد العميد لشؤون الطلبة ورؤساء الأقسام وأعضاء الهيئة التدريسية. كما عقد لقاء للطلبة المستجدين من جميع التخصصات في المسرح الرئيسي في نهاية الأسبوع بحضور عميد الكلية ومساعديه وأعضاء الهيئة التدريسية في الكلية.
2.     وفي بداية اللقاء، رحّب الدكتور جمعة حميدات مساعد العميد لشؤون الطلبة بالحضور مؤكداً على حرص إدارة الجامعة والكلية على الالتقاء بالطلبة في بداية كل فصل دراسي بهدف الاستماع إلى ملاحظاتهم واقتراحاتهم حول سير العملية التعليمية للوصول بها إلى أعلى درجات التميّز والإبداع. بعد ذلك، ألقى الدكتور رفيق عمر عميد الكلية كلمة رحّب فيها بالطلبة المستجدين وهنّأهم على حسن اختيارهم للجامعة والكلية والتخصّص، وتمنّى لهم النجاح والتوفيق في تحقيق طموحاتهم والعبور إلى الحياة العملية مؤهّلين بمعارف متقدّمة ومهارات حديثة تمكّنهم من مواجهة التحديات حيثما يكونون. كما قام العميد بالتأكيد على أهم الموضوعات التي يتعيّن عليهم الاهتمام بها أثناء دراستهم الجامعية:
- الاجتهاد في الدراسة وتحقيق معدّل تراكمي مرتفع منذ السنة الأولى حتى يتجنب الطالب حصوله على إنذارات أكاديمية لرفع معدله إلى الحدّ المطلوب وبالتالي تعثّره بالدراسة.
- الإلتزام التام بالأنظمة والتعليمات المعمول بها في الجامعة، خاصّة ما يتعلق منها بالمواظبة على حضور المحاضرات وعدم الغياب المتكرّر حتى لا يتعرّض الطالب للحرمان.
- الابتعاد عن السلوكيات السلبية كالغشّ في الامتحانات والمشاجرات مع الطلبة والتعامل بطرق غير صحيحة مع الأساتذة والزملاء ومع مرافق الجامعة، لأنها توقع الطالب في مشاكل لا تحمد عقباها.
- الاستفادة من الإرشاد الأكاديمي وذلك بمراجعة المرشد الأكاديمي كلما دعت الحاجة لذلك حول الأمور المتعلقة بسير الدراسة، بهدف الاستفادة من مشورته ونصيحته لتجنّب التعثر في المسيرة الأكاديمية للطالب.
- تقديم الملاحظات والاقتراحات من خلال الجمعية العلمية لطلبة الكلية لتفعيل دورها في خدمة الطلبة أثناء دراستهم.
- تغليب الحوار البنّاء كأسلوب حضاري لتبادل الآراء حول جميع القضايا التي تهمّ الطلبة وقبول "الرأي الآخر" وصولاً إلى القرار السليم فيما يتعلق بالعملية التعليمية من كافّة جوانبها.
وفي نهاية كلمته، حثّ عميد الكلية الطلبة المستجدين على الجدّ والاجتهاد والمثابرة والانضباط والسعي دائماً نحو التميّز والإبداع.
3.     بعد ذلك، ألقى الطالب ضياء طلافحة رئيس مجلس اتحاد الطلبة في الجامعة كلمة منوّهاً فيها إلى دور المجلس في تمثيل طلبة الجامعة ديمقراطياً والتحدث باسمهم في كافة المجالس واللقاءات الدورية المنتظمة مع رئيس الجامعة. ثم تحدّثت الطالبة راية الرواشدة رئيسة الجمعية العلمية الطلابية في الكلية مشيرة إلى دور الجمعية في تمثيل طلبة الكلية أمام إدارتها وما تقوم به من أنشطة تهدف إلى خدمة طلبة الكلية.
4.     وأعقب ذلك حوار بين الطلبة والأساتذة والعميد، حيث استفسر الطلبة عن العديد من الأمور الأكاديمية والتنظيمية، مثل المنح الطلابية، ومجالات عمل التخصصات المختلفة بعد التخرّج، والامتحانات الالكترونية، والعلاقة بين الطالب والأستاذ وغيرها من الأمور.

 

15/10/2012